الملاحه

الإعلانات

الملاحه (التنقل)

 

الملاحه

تُعد الملاحه جزءاً مهماً من تصميم التطبيق. بواسطة الملاحه (التنقل)، يمكنك تصميم التفاعلات التي تتيح للمستخدمين التنقل عبر، المناطق المختلفه للمحتوى، بداخل تطبيقك والخروج منه.

 

 

 

مكونات بنية الملاحة 

يساعدك مكون بنية الملاحه، على تنفيذ متطلبات الملاحة الشائعة ولكن المعقدة، في تطبيقك، مما يتيح لك توفير، تجربة متناسقة ويمكن التنبؤ بها، وأكثر سهولة للمستخدم.

الملاحه تتعامل مع التنقل بين وجهات تطبيقك – أي.. أي مكان في تطبيقك يمكن للمستخدمين الإنتقال إليه.

على الرغم من أن، الوجهات عادة ما تكون عبارة عن شظايا، تمثل شاشات محددة، إلا أن مكون بنية الملاحة، يدعم أنواع الوجهات الأخرى المدرجة أدناه:

  • الأنشطه
  • الرسوم البيانيه والرسوم البيانيه الثانويه للملاحه – عندما تكون الوجهه رسم بياني أو رسم بياني ثانوي..

ينتقل المستخدمون إلى وجهة البدايه لهذا الرسم البياني أو الرسم البياني الثانوي.

  • أنواع الوجهات المخصصه

 

يتم ربط هذه الوجهات بواسطة الإجراءات، وتشكل مجموعة من الوجهات وإجراءات الإتصال، رسماً بيانياً للتنقل.

يوفر مكون بنية الملاحة عدداً من المزايا الأخرى، بما في ذلك ما يلي:

  • التعامل مع معاملات “إجراءات” الشظايا.
  • التعامل مع  إجراءات “الأعلى” و “السابق” بشكلٍ صحيح، إفتراضياً.
  • يوفر موارد موحده، للرسوم المتحركة والتحولات.
  • معالجة الإرتباط العميق كعملية من الدرجة الأولى.
  • تضمين أنماط واجهة مستخدم التنقل، مثل أدراج التنقل، والتنقل السفلي، مع أدنى حد من العمل الإضافي.
  • يوفر سلامة النوع، عند تمرير المعلومات أثناء التنقل.
  • تصور الرسوم البيانية للملاحة، وتعديلها بإستخدام محرر التنقل في أندرويد ستوديو.

 

ملاحظة: إذا كنت تريد إستخدام مكون بنية التنقل في أندرويد ستوديو، فيجب عليك إستخدام الإصدار Android Studio 3.2 Canary 14 أو إصدار أحدث.

 

 

 

 

مبادئ الملاحه


مكون بنية الملاحة مبني على مبادئ التصميم التاليه:

 

وجهة بدء ثابتة

يجب أن تحتوي التطبيقات على وجهة بدء ثابتة، وهي الشاشة التي يراها المستخدم، عند تشغيل تطبيقك من المشغّل..

وأيضاً هي الشاشة الأخيرة، التي يراها المستخدم، قبل العودة إلى المشغّل، عند الضغط على زر الرجوع.

ملاحظة: قد يحتوي أحد التطبيقات، على إعداد لمرة واحدة، أو سلسلة من شاشات تسجيل الدخول. يجب ألا تعتبر هذه الشاشات الشرطية هي وجهة البدء لتطبيقك.

 

 

 

يجب تمثيل حالة الملاحة عبر مجموعة من الوجهات

يجب أن تحتوي كومة “مجموعة” التنقل، على وجهة البداية للتطبيق، في أسفل الكومه والوجهة الحالية، تكون في أعلى الكومه.

العمليات التي تقوم بتغيير كومة التنقل، يجب أن تعمل دائماً، على الجزء العلوي من كومة التنقل، إما عن طريق دفع الوجهة الجديدة..

إلى الجزء العلوي من الكومه، أو إظهار الوجهة العليا خارج الكومه.

 

 

 

زر الأعلى لا يقوم أبداً بالخروج من تطبيقك

إذا كان المستخدم في وجهة البدايه، فيجب عدم إظهار زر الأعلى. عندما يتم تشغيل تطبيقك بإستخدام رابط عميق في مهمة لتطبيق آخر..

يجب على الزر “أعلى” نقل المستخدمين إلى التسلسل الأصلي للوجهه وعدم العودة إلى التطبيق الآخر.

 

 

 

زري الأعلى و الرجوع متماثلين في مهمة تطبيقك

عندما لا يقوم زر “الرجوع” الخاص بالنظام بإخراج تطبيقك، مثل عندما تكون في مهمة خاصة وليس في وجهة البدايه، يجب أن يعمل زر “الأعلى” بشكلٍ مماثل لزر “الرجوع” الخاص بالنظام.

 

 

 

الإرتباط العميق والإنتقال إلى الوجهة يجب أن يؤديان إلى نفس الكومه

يجب أن يكون المستخدم قادراً على إستخدام زري “رجوع” أو “أعلى”، بغض النظر عن كيفية وصوله إلى الوجهة، للتنقل عبر الوجهات، رجوعاً إلى وجهة البدايه.

عند إستخدام الرابط العميق، تتم إزالة أي كومة تنقل حالية، ويتم إستبدالها بكومة التنقل في الرابط العميق.

 

 

البـدء


 

 

 

المزيد من المعلومات


 


للإطلاع على المقال باللغة الإنجليزية أضغط هنا.

الإعلانات